انطلاقاً من أهداف كرسي المرحوم سمير الرفاعي للدراسات الأردنية في جامعة اليرموك بالعمل على تعزيز أوجه التعاون المشترك مع المراكز البحثية والأكاديمية على المستوى المحلي والعربي، فقد بحث شاغل كرسي سمير الرفاعي للدراسات الأردنية عميد كمية الآداب الأستاذ الدكتور محمد العناقرة مع مدير عام مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي بالوكالة السيدة رهام المصري السبل الكفيلة لتعزيز التعامل المشترك في مجال البحث العلمي والنشر والإصدارات العلمية و البحثية المشتركة وعقد الندوات وورش العمل المشتركة ما بين الطرفين بما يخدم المصلحة المشتركة لكلا الطرفين ومما يساهم في تعزيز أوجه التعاون وتبادل الخبرات والمعرفة في خدمة المصلحة العامة. من جانبها عرضت مدير عام مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي رهام المصري أبرز إنجازات مركز التوثيق الملكي من إصدارات علمية هامة وما يقوم به من نشاطات في مجال التوثيق والترميم و الكتابة التاريخية بما يخدم تاريخ الدولة الأردنية والمسيرة المباركة للمملكة الأردنية الهاشمية.

هذا وقد اتفق الطرفان على ضرورة التنسيق المشترك فيما بينهم و أهمية بلورة ذلك من خلال مذكرة تفاهم مشتركة ما بين مركز التوثيق الملكي و كرسي سمير الرفاعي في جامعة اليرموك.

033284